13‏/9‏/2013

رُطـب تــوت

رُطب توت
يكتب: محمود فرحات
أحد عشاق الحضارة المصرية وعضو جمعية الاثار


بمناسبة احتفالات العام المصري الجديد 6255 قررت اني اكتب عن فاكهة البلح والتي اشتهر بها شهر توت وهو الشهر الاول من السنة المصرية.
فالبلح هو احد الفواكه التي ربط المصري القديم بينها وبين الشهر الاول من السنة شهر توت حيث قال (رُطب توت) وقد سمي البلح باللغة المصرية القديمة (بنر) والنخل (إم).

اكد علماء التاريخ الطبيعي انه قد وجدت اصناف من هذه الفاكهه تعود لعصر المصريين القدماء ولقد قام المصريون القدماء برسم النخيل في عده مقابر مصرية قديمة ومعابد مثل معبد ساحورع ومعبد ادفو كما كانت العلامة (رنبت) والتي تعني عام او سنه  ترسم على شكل سعفه نخله .. ولقد عثر  دي مورجان على نوى البلح من العصر الحجري وميزه العالم شوينفورت وبتري على الاثار المصرية وقال استرابون ان البلح المصري اجود انواع البلح وبخاصة المزروع بالاقصر.

زين المصريون حدائقهم بالنخيل المنتج للبلح والذي اكلوه غضا او مجفف وكذلك مسكرا في عسل النحل على شكل عجوه كما صنعوا منه نبيذا وكذلك عسلا سموه (إني نت بنر) .. ووصف البلح في قراطيس المصريين الطبية كمليس وكمدر للبول وقد اخذ ذلك عنهم بيلنوس حيث اشار لاستعمال هذه الفاكهه في امراض المثانة والمعدة والامعاء.

كما صنع القوم من الياف النخيل الحبال لسفنهم وكذلك استخدموها في الغسيل حيث وردت هذه العباره في احد الكتابات (تغسل درن رأسه وتنظف رجليه بليف النخيل) حيث اتخذوا منه مماسح لنظافة الاشياء الصلبة ولقد سيمت الليفه باللغة المصرية القديمة (شو)

اما جريد النخل فقد استعملوة في صناعة العصي والاقفاص والكراسي الخفيفه وسمي جريد النخل بالمصرية القديمة (باعيت) كما صنع المصري القديم من الخوص الحصر والسلال والنعال للموتى لانهم اعتقدوا ان الميت لابد وان يكون اقترف خطأ في الحياة الدنيا فلا يمكنه ان يطأ الدار الاخره الا اذا لبس نعالا.